Articles > Articles

ميسي يعشق الأرقام

ميسي يعشق الأرقام

Zayed Abu Snaineh

عادت عجلة كرة القدم للدوران في اسبانيا بعد توقف طويل بسبب الكورونا  وهذه العودة لم تكن بنفس طريقة توقفها في مارس آذار الماضي بل كانت بمدرجاتٍ خاوية ومحاذير صحية عالية وتباعد اجتماعي قد يفيد في تجنيب اللاعبين عدوى المرض القاتل

التميز الكبير لليونيل ميسي قد يكون من الأشياء القليلة التي لم تتغير بل عاد بصورةٍ أجمل من الصورة السابقة فقاد البرسا الى انتصارين مهمين على مايوركا وليغانيس وصنع في هاتين المبارتين هدفين وسجّل مثلهما وحصد جائزة اللاعب الأفضل فيهما

النقاط الست في هاتين المواجهتين ساهمت بترسيخ زعامة الفريق الكاتالوني لليجا الاسبانية بفارق خمس نقاط عن الفريق الملكي المدريدي قبل مباراته الصعبة امام المنافس الدائم فالنسيا

الصدارة البرشلونية لم تكن مفاجئة فهو ذات الفريق الذي هيمن على البطولة في السنوات الاخيرة و تحديداً منذ ظهور ميسي على سطح الأحداث في موسم 2004-2005 والذي ومنذ ذلك التاريخ قلب التفوق التريخي للفريق الابيض بعدد البطولات لمصلحة فريقه

ميسي هو الهدّاف التاريخي للبطولة الإسبانية والبرشلوني الأكثر حصداً للألقاب في تاريخ النادي كما أنه صاحب الرقم القياسي للفوز بالكرة الذهبية لأفضل لاعب بالعالم وهو ذاته اللاعب الأفضل في كأس العالم في البرازيل 201

البرغوث الأرجنتيني لا زال يحلم بتحطيم الرقم القياسي بعدد الأهداف المسجلة للاعب بقميص واحد والذي يملكه  الأسطورة البرازيلية بيليه مع فريق سانتوس ولا يفصل ميسي عن ذلك الرقم سوى اربعة عشر هدفاً

الكثير من الأرقام  التي حققها المعجزة الأرجنتينية ولا زال يحققها و تبقى الغصة الكبيرة مع منتخب الأرجنتين فحامل الذهبية الأولمبية في بكين 2008 وكأس العالم للشباب 2005 لا زال سجله الدولي يخلو من انجاز حقيقي مع منتخب التانجو فالميدالية الفضية في كأس العالم وكوبا امريكا لا تكفي

الفرص على الصعيد الدولي باتت محدودة للاعب الذي تجاوز الثانية والثلاثين من العمر خاصة مع تأجيل كوبا امريكا للعام القادم، ولكن وحتى في حالة عدم تحقيقه لانجاز دولي فلا يحق لأحد أن ينبس ببنت شفة عن اسطورة حية شاهدها واستمتع بها الجميع